الرئيسية أذكار دعاء بحث

تهنئة المولود له وجوابه

الاذكار | Athkar > تهنئة المولود له وجوابه

تهنئة المولود له وجوابه

التكرار

1

(بارك الله لك في الموهوب لك، وشكرت الواهب، وبلغ أشده، ورزقت بره). ويرد عليه المهنأ فيقول: (بارك الله لك وبارك عليك، وجزاك الله خيرا، ورزقك الله مثله، وأجزل ثوابك).

ذُكِرَ من كلام الحسن البصري. انظر: تحفة المودود لابن القيم، ص ٢٠، وعزاه لابن المنذر في الأوسط. قاله النووي في الأذكار، ص٣٤٩، وانظر: صحيح الأذكار للنووي، لسليم الهلالي، ٢/٧١٣، وتمام التخريج في الذكر والدعاء والعلاج بالرقى للمؤلف، ١/ ٤١٦ ..